رالي “دكار” من أمريكا الجنوبية إلى المملكة العربية السعودية

كاب سبور:

سينتقل رالي “دكار” الأشهر في العالم إلى ربوع المملكة العربية السعودية ليبدأ حقبة جديدة في تاريخه، وذلك بعد أن انطلق من قارة أفريقيا منذ 1979 وحتى 2008، ومن ثم إلى أمريكا الجنوبية منذ 2009 إلى 2019.

اليوم الاثنين، أكدت منظمة “أماوري سبورت” المنظمة للرالي تغيير خططها في بيان وصفت من خلاله تلك الخطوة “بالفرصة الممتازة للقاء المباشر مع مسارات وأماكن جديدة تماماً توفر تحدياً فريداً من نوعه أمام السائقين ومهاراتهم القيادية والملاحية”.

حيث قال دايفيد كاستيرا مدير رالي داكار الشهر الماضي: “تسرّنا إقامة المنافسة في مثل هذه الطبيعة الجغرافية المتميزة والملائمة والمتنوعة. هناك الكثير من الخيارات للعمل على انتقاء المسار الملائم. الرياضة، الملاحية والتفوّق الذاتي ستكون النقاط الأساسية الضرورية لمثل هذا النوع من المسارات الخاصة بالراليات”.

وقال “كاستيرا” إن الاتفاقية الجديدة تؤمن المناخ الملائم الذي يضمن الاستقرار الضروري لعمل المنظمة، وذلك عقب المشاكل التي برزت في 2018 ومن ثم الانتقال إلى إقامة الرالي في البيرو فقط للنسخة 41 منه، وهو القرار الذي اتخذ في الدقيقة الأخيرة بعد رفض التشيلي وبوليفيا استضافة المسار. 

وأشارت وسائل إعلام سعودية إلى أن منظمة “أماوري سبورت” ستكشف المزيد من التفاصيل حيال الحقبة الجديدة في تاريخ الرالي يوم 25 أبريل في الرياض عاصمة المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *